الرئيسيةالبوابةس .و .جبحـثالتسجيلقائمة الاعضاءالمجموعاتدخول

شاطر | 
 

 مهلا .. أخي و أختي .. قبل أن تسلكا ذاك الطريق

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
nadia.b
عضو متميز
عضو متميز


عدد الرسائل : 780
العمر : 29
المدينة : LARACHE
اسم الثانوية : ...
تاريخ التسجيل : 05/06/2007

مُساهمةموضوع: مهلا .. أخي و أختي .. قبل أن تسلكا ذاك الطريق   الأحد 9 ديسمبر - 11:28

مهلا .. أخي و أختي .. قبل أن تسلكا ذاك الطريق





بسم الله الرحمن الرحيم



أيها الأخ الفاضل

أيتها الأخت الفاضلة

أنتما مسلمان ؟ أليس كذلك ؟



تخيلا معي أن الإسلام مثله كمثل حديقة غناء مزهرة

أنتي فيها زهرة

و أنت فيها فراشة



زهرتي الحلوة ...

أي زهرة تقف عليها الفراشة ؟

إنها لا تقف إلا على الزهور النضرة المتألقة بقوة العفة و المنيرة بنور الحياء و المشرقة بشمس الإيمان

لن تقف الفراشة على الزهور الذابلة التي تلاعبت بها مختلف أنواع الحشرات

و امتصت رحيقها حتى النخاع ...



أختاه ...

تخيلي معي دمية جميلة جميلة ملقاة على الأرض ...

و قد أخفى جمالها شئ من تراب

سينظر إليها الكل بإعجاب

و "يتحسرون " على جمالها " المغبر "

و لكن أحدا لن يمد يده إليها ...

و يصطفيها له ...

لا أحد

حتى أولئك الذين "يظهرون " الإعجاب



_______________________________




صحيح أن الميل للجنس الآخر فطرة جبلنا الله عليها

قبل أن نتحدث عن الفطرة

هناك نوعان من الميل :



الأول الميل الشديد المؤدي إلى حب ، المعنى الحقيقي للحب بين الطرفين الناشئ عن معرفة بالآخر و إعجاب بصفاته ، أي ميل كل منهما للآخر لتشابه فيهما أو تقارب . و قد أجاد شيخنا الدكتور يوسف القرضاوي الحديث عن هذا النوع و بين ملابساته ، في المقال المرفق بعنوان



النوع الثاني و هو المقصود هنا : الميل ( العادي البرئ ) كما يصفه شباب اليوم ( كلمتا حق يراد بهما باطل )

هذا ( العادي ) حفظنا الله و إياكم من ( عداوته ) يقوم على أن كلا من الطرفين لا يعدو عن كونه يقضي وقتا (ممتعا ) مع الطرف الآخر . نوع من ( التسلية ) !!!



طيب ، لو أخذنا مثلا فطرة أخرى في البشر كـــ : الاحتياج للطعام . هل يعني هذا أن اظل آكل طوال اليوم لأنها فطرة ؟! طبعا لا . إنها فطرة نعم و لكن لها حدود ... يمكن مقاومتها ( كما نفعل في رمضان أو لما تتأخر الوالدة في إحضار الطعام ! ) هذه المقاومة ماذا نسميها ؟ أحسنت : الصبر على الجوع ، مجاهدة الجوع ، و ليس الانقياد الأعمى بدعوى عدم القدرة على القاومة .



ما قيل هناك يقال هنا ( مع فارق التشبيه طبعا ) . الميل للجنس الآخر ليس عاطفة صارخة أول ما فتى تقع عيناه على فتاة يهيم في حبها أو العكس !! و خاصة عندما نتحدث عن النوع الثاني من الميل الذي لا يعدو كونه تضييعا للوقت و كسبا للسيئات .



ألم يخبرنا الحبيب المصطفى الذي لا ينطق عن الهوى أن " الجنة حفت بالمكاره و النار حفت بالشهوات " ؟ المكاره هنا ليست المستحيلات ... بل هي هوى النفس المطالبون نحن بمجاهدته .



و معلوم أن المجاهدة التي هي طريق إرضاء الله تعالى هي " مخالفة الهوى "

طيب سبحان الله لماذ تجاهد نفسك على الطعام في رمضان – رغم أن إشباع الجوع أساسي و ضرور ي و ليس مضيعة للوقت او إغضابا للرب – لإرضاء الله .. أليس كذلك ؟



فلم لا ترضيه في هذه ؟ أم لأن الصبر على الطعام أسهل ( مع أسلوب : سلي صيامك )



_________________________




يا أخي الكريم

يا أختي الفاضلة

" إن الحلال بين و إن الحرام بين و بينهما أمور مشتبها ت "



و من رحمة الله أن هذا الموضوع مما تبين حرمته



و إن قلت جدلا أنه من المشتبهات



أرد عليك بقول المصطفى الذي لا ينطق عن الهوى : " فمن اتقى الشبهات فقد استبرأ لدينه وعرضه "



و إذا من لا يتقي الشبهات ( أيا كانت حجته ) فماذا يكون ؟



" ومن وقع في الشبهات ، وقع في الحرام "



ماذا لديك بعد هذا الدليل القاطع ؟



___________________________________


إخواني ...



القضية لا تتعلق فقط بالصداقات غير المشروعة ...



إننا لم نكتف بهتك حرمات الدين و التعدي عليها و مجاهرة الـــــــــــــــــــلــــــــه بالمعصية ...



بل استهنا بذنوبنا ... كله ( عادي ) و ( برئ ) و ( ما فيش اي مشكلة ) ...



إذن من المخطئ ...



و ليت الأمر توقف عند هذا الحد



لقد تعداه إلى مناقشة فروض الدين و حرماته



هل الحجاب ( وليس النقاب ) فرض أم لا !!!

هل البنطلون حرام أم حلال ( و لهذا مبحث خاص به إن شاء الله )

الواسع أم القصير ( انظروا الالتفاف حول الدين )



لا إله إلا أنت سبحانك إنا كنا ظالمين !!!

أأتممنا فروض الدين فلم يعد إلا المجادلة في أوامر الله ونواهيه

بدعوى الإقناع و الوسطية و الأسطوانات المشروخة التي ثقبوا بها آذننا ...



هداكم الله .. أي إقناع و أي وسطية ...

ما ابعد نهجكم عن الوسطية ... إنما تُجرئون الناس على الاستهانة بالحرمات بدعوى التخفيف

و منذ متى كان الدين ثقلا ؟

منذ متى ؟

إنما العيب في تلك النفوس المريضة التي استعبدتها الدنيا

استعبدتها الأهواء

فتكبرت على خالقها !!! و باتت تتناقش و تراجعه سبحانه !!!

و في هذا حديث يطول و مبحث منفرد حتى لا نحيد عن موضوعنا الأصلي



_______________________



إن مما آلمني و أذهلني و احزنني كثيرا

أن كثيرا من الشباب الذين أسلموا بلسانهم و لم يخالط الإيمان شغاف قلوبهم كانوا يقولون في المنتديات ..

" نعلم ( يعاندون الله بالمعصية ؟! ) أن مثل هذه الصداقة في الإسلام حرام !!!

و لكن من الناحية العصرية و الاجتماعية

صارت هذه ضرورة !!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!



كلام ... لا أدري بما اصفه

غير أنني حقا أتعجب

إذا كنا لن تبع الدين فما نتبع إذا ؟

لو أننا سنتجرد من ديننا فماذا يبقى لنا ؟

ما نفع حياتنا و نحن لم نخلق إلا لإقامة هذا الدين في كل صغيرة و كبيرة



و اي ناحية عصرية تلك أو اجتماعية أو أيا كانت

و منذ متى ينفصل الدين عن الحياة

إذا كان الدين هو الحياة ذاتها ...



لا حول و لا قوة إلا بالله



نرقع دنيانا بتمزيق ديننا فلا ديننا يبقى و لا ما نرقع



________________________


تقول : أعاني فراغا عاطفيا ...



هداك الله



كيف يعاني فراغا عاطفيا من كان



الله له ربا ؟



اين أنت من ربك ؟



أو أعظم من الله تلجأ إليه ؟



و إذا شكوت إلى ابن آدم فكأنما تشكو الرحيم إلى من لا يرحم



____________________


إن لم تترع فؤادك بحبه ... فمن ذا الذي يملأ جوانحك نورا ؟

إن لم تمرغ و جهك على بابه

إن لم تسل دموعك خوفا من إغضابه

إن لم تذب شوقا إلى لقائه ...

فإلى من إذن ؟

إلى من ؟

و لا رب لك سواه



________________________


أخي

أختي

الموضوع ليس بحاجة إلى إقناع



۞و ما كان لمؤمن و لا مؤمنة إذا قضى الله و رسوله امرا أن يكون لهم الخيرة من أمرهم ۞



۞إنما كان قول المؤمنين إذا دعوا إلى الله و رسوله ليحكم بنهم أن يقوبوا سمعنا و اطعنا ۞



________________________


" إلى أين تذهب ... ألك رب سواي "



" كلكم ضال إلا من هديته .. فاستهدوني أهدكم "







" أعددت لعبادي ملا عين رأت و لا اذن سمعت و لا خطر على قلب بشر "



فماذا بعد ذلك تبغي ؟

ما الذي يستحق أن تضحي من اجله باغلى ما تملك ... دينك

ما الذي يستحق أن تغضب ربك ... الذي لم و لن تر الخير إلا منه



۞أتستبدلون الذي هو أدنى بالذي هو خير۞



و الحمد لله الذي بنعمته تتم الصالحات

و صلى الله على سيدنا محمد و على آله و صحبه وسلم .


أعجبني فاحببت نقله

أن ان تستفيدو منه

تحياتي

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
bibid1987
عضو متميز
عضو متميز


عدد الرسائل : 999
العمر : 29
المدينة : ...................
اسم الثانوية : ...................
تاريخ التسجيل : 15/05/2007

مُساهمةموضوع: رد: مهلا .. أخي و أختي .. قبل أن تسلكا ذاك الطريق   الأحد 16 ديسمبر - 10:26

شكرا لك اختي على الموضوع
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
nadia.b
عضو متميز
عضو متميز


عدد الرسائل : 780
العمر : 29
المدينة : LARACHE
اسم الثانوية : ...
تاريخ التسجيل : 05/06/2007

مُساهمةموضوع: رد: مهلا .. أخي و أختي .. قبل أن تسلكا ذاك الطريق   الأحد 16 ديسمبر - 10:46

العفو اخي ومشكور انت كذلك على الزيارة
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
manar forever
عضو متميز
عضو متميز


عدد الرسائل : 1274
العمر : 29
المدينة : je cé pa je crois ke j'habite ds 1 monde k é pliend par des menteurs é les tricheurs...iwa ysawb lah
اسم الثانوية : music.sport.les aventures.....j'aime b1 rester tte seule....
تاريخ التسجيل : 10/06/2007

مُساهمةموضوع: رد: مهلا .. أخي و أختي .. قبل أن تسلكا ذاك الطريق   الإثنين 17 ديسمبر - 4:30

MERCI BCP PR LE SUJET BONNE CON
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
nadia.b
عضو متميز
عضو متميز


عدد الرسائل : 780
العمر : 29
المدينة : LARACHE
اسم الثانوية : ...
تاريخ التسجيل : 05/06/2007

مُساهمةموضوع: رد: مهلا .. أخي و أختي .. قبل أن تسلكا ذاك الطريق   الإثنين 17 ديسمبر - 7:21

bien venu

manar
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
هدى



عدد الرسائل : 12
العمر : 30
المدينة : طنجة
اسم الثانوية : .......
تاريخ التسجيل : 26/11/2007

مُساهمةموضوع: رد: مهلا .. أخي و أختي .. قبل أن تسلكا ذاك الطريق   الثلاثاء 18 ديسمبر - 4:14

جزاك الله خيرا أختي العزيزة نادية على هذا الموضوع القيم و الذي يعالج أمراً غاية في الأهمية
ففيه تذكير و تنبيه هام للجميــع

شكرا لك من جديد Smile
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://www.houda.elmokhtari.com
senorita_fr
عضو متميز
عضو متميز


عدد الرسائل : 804
العمر : 27
المدينة : somewhere
تاريخ التسجيل : 12/06/2007

مُساهمةموضوع: رد: مهلا .. أخي و أختي .. قبل أن تسلكا ذاك الطريق   السبت 22 ديسمبر - 9:26

jazaki allaho alfa khayr ya okhti lfadila 7a9an mawdo3 9aim jidan
nasalo allah an yahdina ajma3in ila tari9 asala7
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
mirale
عضو متميز
عضو متميز


عدد الرسائل : 387
العمر : 24
المدينة : .......
اسم الثانوية : مولاي علي الشريف
تاريخ التسجيل : 27/05/2009

مُساهمةموضوع: رد: مهلا .. أخي و أختي .. قبل أن تسلكا ذاك الطريق   الإثنين 22 يونيو - 8:47

merci pour le sujet
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
مهلا .. أخي و أختي .. قبل أن تسلكا ذاك الطريق
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
المنتدى العام :: حوار مفتوح بين التلاميذ :: مواضيع مفتوحة-
انتقل الى: