الرئيسيةالبوابةس .و .جبحـثالتسجيلقائمة الاعضاءالمجموعاتدخول
شاطر | 
 

 فوائد كل من البطيخ والدلاح والبيض....quoi d'autre

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
simo062
عضو نشيط
عضو نشيط


عدد الرسائل: 179
العمر: 25
المدينة: tiflet
تاريخ التسجيل: 12/06/2007

مُساهمةموضوع: فوائد كل من البطيخ والدلاح والبيض....quoi d'autre   الأحد 19 أغسطس - 0:07

البطيخ
فاكهة صديقة الأمعاء والكلى
=====================


أثبتت دراسة حديثة وجود فوائد صحية عديدة للبطيخ، خصوصا فيما يتعلق بسلامة الأمعاء والكلى.

فقد أظهرت الدراسات أن البطيخ لا يطفئ العطش ويرطب الجلد وينعش الجسم فحسب، بل قد يفيد كمليّن قوي للأمعاء، ومادة تساعد على الهضم، ومقوٍ للدم، ومفتت لحصوات الكلى.

ووجد الباحثون أن المركبات الطبيعية الموجودة فيه تساعد على تخفيف شدة الأمراض الجلدية، كما تفيد بذوره في تخفيض ضغط الدم المرتفع، ويمكن استخدام جذوره في وقف النزف الدموي.

وأكد خبراء التغذية في المركز القومي المصري للبحوث، أن هذه الفاكهة غنية بالكثير من العناصر، التي تكفي حاجة الإنسان من الماء والفيتامينات والمعادن طوال اليوم، خصوصا في أيام الصيف الحارة، لذا فهو يغني عن عشرات الأصناف من الخضراوات واللحوم، لما له من أثر ملطف على المعدة، ومنشط لإنتاج الطاقة.

وأشار هؤلاء الباحثون إلى أن البطيخ يحتوي على 92 في المائة من وزنه ماء، كما يضم القليل من المواد الزلالية والدهنية، بينما تصل نسبة السكريات فيه إلى 8 في المائة، حسب نوعه وموسمه، إضافة إلى احتوائه على نسبة متوسطة من فيتامينات (أ) و(سي)، لافتين إلى أن قيمته الغذائية بسيطة، مقارنة بقيمته الطبية الكبيرة، المتمثلة في تخفيف حالات الإمساك والتهابات الجلد، كما يساعد على إدرار البول، وتنقية الدم، وعلاج أمراض الكلى والنقرس ومرض البواسير.

وكان الأطباء العرب القدماء، ومن أشهرهم الطبيب ابن سينا، قد أكدوا فوائد البطيخ العديدة، خصوصا قدرته على تنقية الدم، وعلاج الكلف والبهاق وقشر الرأس. كما يمكن الاستفادة من قشر البطيخ لعلاج العديد من الأمراض، منها ارتفاع ضغط الدم، وأمراض القلب والتهاب الكلى والاستسقاء.


=========================
البطيخ (الدلاح)

فاكهة الصيف بلا منازع



في فصل الصيف تظهر في شوارع المدن وأزقتها أكوام "الدلاح" (البطيخ) متراصة، تجلب خضرته أنظار المارة، فتدعوهم إلى إشباع نهمهم وإطفاء ظمئهم. فيقبلون عليه إقبال العاشق المشغوف، يلتمسون لبه الأحمر الرطب اللذيذ، والسهل على الشدقين مضغه، والمنعشة عصارته، فينزل في الأحشاء - مع قيظ الصيف- بردا وسلاما. وتلك غاية المراد من فاكهة الصيف بامتياز، بل وفيها منافع أخرى للناس

نشأته وأسماؤه

نشأ البطيخ في الأصل في إفريقيا الاستوائية، ومن هناك انتشر إلى كل مكان مناسب من حيث التربة والمناخ، وتوجد رسومات مصرية قديمة للبطيخ تعود إلى أزيد من أربعة آلاف سنة. وقال المفسرون أن البطيخ هو المقصود في قوله تعالى: "فابعثوا أحدكم بورقكم هذه إلى المدينة فلينظر أيها أزكى طعاما فليأتكم برزق منه". و يروى أن البطيخ كان أحب الفاكهة إلى رسول الله (صلعم). وفي كتاب "نزهة المجالس ومنتخب النفائس" للصفوري: "قال النسفي إن شجرة البطيخ شكت ثقل حملها إلى ربها. فقال: من أعانك على ذلك؟ قالت: الأرض. قال: الق حملك عليها...".

والبطيخ الأحمر (الدلاح) نوع واحد من أنواع عدة للبطيخ. وكل أنواع البطيخ تنتمي إلى فصيلة القرع أو اليقطين، الذي لا يعلو، ولكن يذهب حبالا وينسدح على الأرض ولا يقوم على ساق. وله عدة أسماء بالعربية ك"الخربز": وهي لفظة معربة من أصل فارسي هو "خربوزة". و"الحبحبة"، و"الجوح"، و"الرقي" (عند أهل العراق). وكان يعرف كذلك ببطيخ فلسطين.

وعن الثعالبي في" فقه اللغة": "أول ما يخرج البطيخ يكون قعسرا، ثم خضفا، ثم يكون قحا، ثم يكون بطيخ، وهو نوعان: بري وبستاني، فالبري هو الحنظل، وأما البستاني فهو ثلاثة أصناف: هندي وصيني وخرساني: فالهندي هو الذي يسمى بمصر: الأخضر، بالمغرب: الدلاع، وبالحجاز: الحبحب، وبالشام: الزبش، والصيني هو الذي بمصر والشام: الأصفر، والخرساني هو الذي رقبه مستطيلة معوجة، ويسمى بمصر: العبدلي نسبة إلى عبد الله بن طاهر الذي نقله من خراسان إليها".

وجاء في "رحلة ابن بطوطة": "... بطيخ خوارزم لا نظير له في بلاد الدنيا شرقا ولا غربا إلا ما كان من بطيخ بخارى ويليه بطيخ أصفهان وقشره أخضر وباطنه أحمر. وهو صادق الحلاوة وفيه صلابة. ومن العجائب أنه يقدد وييبس في الشمس. ويجعل في القواصر كما يصنع عندنا بالشريحة وبالتين المالقي

الدلاح في المغرب

ويقول المرحوم الحسين بن علي بن عبد الله في مؤلفه "قصص وأمثال من المغرب

"الدلاح والدلاع والدليع: الأخيرة لفظ أهل الناحية الشرقية (المغرب): الدلاع نبات عشبي سنوي من الفصيلة القرعية، يزرع في "البحاير" عندنا، الثمرة الضخم الأملس ذي اللب الأحمر القاني والوردي المغلوق، وتمتد مزارع الدلاع في معظم جهات البلاد، إلا أن هناك أقاليم اشتهرت بدلاعها الفائق الممتاز كسهل سوس والسهول الأطلنتيكية، والهضبة الوسطى، وسهول الغرب، وسهول لوكوس بالشمال، وسهول سريفة بالمغرب الشرقي وغيرها. وللمغربي، على العموم، نهم وولع شديد بالدلاع، ولا تخلو مائدة من الموائد من هذه الثمار المرطبة الكثيرة المائية في أيامها من الفصل الحار. والدلاع ضروب كثيرة أشهرها عندهم الدلاع البلدي ذو اللون الفاتح أو المبقع أو المرقط، والدلاع الرومي ذو اللون الغامق الشديد الضخم القاني اللب، ثم الدلاع المكي الضخم ذو اللون الأخضر القاتم المضلع الصادق الحلاوة. وأجود الدلاعة عند العامة الدلاحة الشنيكرية الحمراء المرملة المزيانة. والدلاع أو الدلاح أو الدليع، كما نقول نحن، بمنزلة البطيخ عند المشارقة (المشرق العربي)، وأما ما نسميه نحن بطيخا يعني البطيخ الأصفر فيعبر عنه عندهم بالشمام والبطيخ الأصفر.".

ينمو البطيخ في معظم أجزاء إفريقيا وجنوب شرق آسيا والكاريبي وجنوب أمريكا ومعظم مناطق العالم العربي. ويحتاج إلى موسم نمو طويل وإلى مناخ حار، ويزرع بعد أن تصبح الأرض دافئة ولا يعود هناك أي خطر من حدوث صقيع. و تزن الثمرة منه ما بين 3 و5 كيلوغرامات وقد تصل إلى 20 كلغ.

وإذا كان الدلاح من أقل المزروعات تكلفة وأسهلها، فإن زراعته بالمغرب تشهد، رغم ذلك، تراجعا متواصلا، سواء من حيث حجم الإنتاج أو المساحات المزروعة المخصصة للخضروات الموسمية. ففي موسم 1992-1993 كان حجم الإنتاج 248 ألف طن والمساحة المزروعة 12580 هكتار. وفي موسم 1998-1999 أصبح حجم الإنتاج 229905 طن، والمساحة المزروعة 107875هكتار
========================
في الصيف لا يُضَيع الدلاح

والدلاح ملطف ومنعش في الأجواء الحارة ويقلل من العطش نظرا لنسبة المياه العالية الموجودة فيه (ما يقرب 92 في المائة من وزنه). ولذلك يقول عنه الإسبان أن له ثلاث خاصيات: مغذي ومنعش ويغسل الوجه. وهو غني بالفيتامين (أ-ب-ج)، ويحتوي على قليل من البروتين والدهون، ونشويات وأملاح (كالسيوم- فوسفور). وينصح بتناوله قبل الأكل أو بعد الوجبات الرئيسية وخاصة الغداء بثلاث ساعات على الأقل، لأن ماءه يعرقل عملية الهضم.

وبالإضافة إلى أكله كما هو أو شرب عصيره، تعد به بعض أنواع الحساء والمربى، خاصة في فرنسا، كما تصنع منه الجعة في روسيا. أما بذوره، فتؤكل للتسلية ضمن المكسرات، كما تصنع منها بعض أنواع الزيوت، وتستخدم كدقيق في بعض العجائن.

ومن فوائده الطبية أنه مقوي للدم، ومفتت لحصوة الكلي، ومدر للبول، وعلاج فعال للامساك، وعصيره يقي من الإصابة بالتفويد. أما بذوره، فقد أكدت الدراسات أنها مفيدة للقلب وللكبد ولتخفيض ضغط الدم.

وقد توصل المزارعون إلى إنتاج دلاح بدون بذور، كما توصل مزارعون يابانيون، في يونيو 2001، إلى إنتاج "دلاح" مكعب على شكل مربعات (انظر الصورة)، وذلك عن طريق زراعته في علب زجاجية مكعبة الشكل. وهذا النوع سيسهل رصه في المحلات التجارية، ووضعه داخل المبردات المنزلية. كما توصل طلبة إحدى الجامعات الأمريكية، سنة 1999، إلى اختراع جهاز للكشف عن باطن "الدلاح" لمعرفة مستوى نضجه. وهذا الجهاز، إذا انتشر، سيريح المشترين من عمليات مبتدعة كثيرة عديمة الجدوى، كالضرب على سطح "الدلاحة" بباطن الكف، أوشم رائحتها، أو إلصاق الأذن على سطحها، أو جس نبضها بالأصبع، وجاء في كتاب نزهة المجالس: " فمن أراد شراءه فليقل عند تقليبها: إن البقر تشابه علينا وإنا إن شاء الله لمهتدون. وإن أراد قطعها فليقل: فذبحوها وما كادوا يفعلون.فإن الله تعالى يطيبها له". وتبقى الطريقة المؤكدة حتى الآن لدى المغاربة هي "الطابع"، أي قطع مكعب صغير بالسكين وإرجاعه إلى موضعه.

ومن الأمثال الشعبية المغربية المتداولة حول الدلاح: "بحال الدلاح البكري، راه على الله "، و"النهار المبارك بصباحُه، والنهار الزغبي كيف بطيخُه ودلاحُه"، و"الله يرضي عليك ما ارضى الشيخ على البطيخ، أكل مائة عاد قال بسم الله". ومن أشهر الأمثال الشعبية المصرية حوله: "حط في بطنك بطيخة صيفي"، و"زرعها بطيخ طلعت بدنجان"، و"اللي على رأسه بطيخة يتحسس عليها".

من نوادر المبطخين

قال الليث وقد نظر إلى قوم يأكلون بطيخا:

لما رأيت المبطخين أبطخوا فأكلوا منه ومنه لطخوا

قيل لأعرابي: لم لا تشتري البطيخ؟ قال: لا والله لا أشتري حتى يبلغ من رخصه أن يكون من تناول من بائعه بطيخة، وعدا، رماه بأخرى. ( "نثر الدرر" للآبي)

وحكي أن رجلا طوالا أراد شري البطيخ فأخذ يستامه وقال للبائع: إنها صغار. فقال البائع: من الموضع الذي تنظر يرى الجمل عصفورا وإنها ليست بصغار. ("آثار البلاد وأخبار العباد" للقزويني)

وحُكم على جحا بالإعدام، فقالوا له: ما هي رغبتك الأخيرة هل تشتهي

أن تأكل شيئا قبل أن تموت؟

قال: نعم، اشتهي البطيخ

فقالوا له: ولكن هذا ليس موسم البطيخ

فقال جحا: انتظر موسمه، فلست مستعجلاً


الفول المدمس
علاج للسكري
==================
أثبتت دراسة علمية حديثة أن تناول بذور الفول المطبوخة (الفول المدمس) مفيدة لتغذية مرضى السكري ووقايتهم من مضاعفات المرض لغناها بالألياف الغذائية، وأوضح الباحثون ان الألياف الموجودة في الفول لا يمكن هضمها أو امتصاصها في الجهاز الهضمي للإنسان لذا تقوم بامتصاص جزئيات السكر من سطوحها الكبيرة نتيجة انتفاخها بالماء داخل الامعاء، الأمر الذي يساعد في تخفيف ارتفاع مستوى السكر في الدم أضاف إلى محتواه من المركبات الكربوهيدراتية والبروتينية المغذية للمرضى. وأشار الخبراء إلى أن الفول يحتوي على 68% ماء، 15-20 % بروتين، 6،14% كربوهيدات، و5،1% دهن، فضلا عن نسبة معقولة من الأملاح المعدنية أهمها الحديد والسفور والكاليسوم والفيتامينات ومنها فيتامين “ب” المركب، هذا بالإضافة إلى أن قشور البذور تحتوي على نسبة عالية من الألياف وحمض الفايتيك الذي قد يؤدي إلى اعاقة امتصاص عنصري الكالسيوم والفسفور الموجودين بمستويات عالية في الفول في الأمعاء بالتالي عدم استفادة الجسم بشكل كامل منهما، كما أظهرت الدراسات أن نقع 50-60 زهرة من أزهار الفول في كوبين من الماء المغلي وشرب المنقوع عدة مرات في اليوم يساعد على إدرار البول وتنشيط الهضم والتخلص من الحصيات الكلسية وتخفيف آلام الكليتين ووقف القيء، أما غلي لب الفول الأخضر وشربه فيفيد المصابين بالحصى والتهاب الصفراء والكليتين والمثانة.

البيض
============

ينقص الوزن

و يزيد قوة الذاكرة
============
أكدت 9 دراسات قدمت أمام مؤتمر «البيولوجيا التجريبية 2007»، على اهمية تناول البيض لصحة جسم الانسان. وأشارت احدى الدراسات الى أهمية البيض في إنقاص الوزن، بينما اشارت دراسة اخرى الى اهمية بعض المركبات فيه التي تفتقدها مواد غذائية اخرى، تفيد في نمو العقل وتقوية الذاكرة.
وأجريت اولى الدراسات التي قدمها فريق برئاسة نيخيل دورندار، الاستاذ المساعد في قسم العدوى والسمنة بجامعة لويزيانا، للدولة، حول تأثير البيض في الوزن، على نساء سمينات تناولن افطارا يتألف من بيضتين يوميا لفترة 5 ايام في الاسبوع، على مدى 8 اسابيع، ضمن خطة لحمية غذائية من طعام قليل الدهون. وأفادت الدراسة ان النساء فقدن نحو 65% اكثر من غيرهن من الوزن، كما قل لديهن محيط الخصر بـ 83% اكثر من غيرهن، وتحسنت لديهن مستويات الطاقة مقارنة بالنساء الأخريات اللواتي تناولن الفطائر الصباحية الحاوية على نفس عدد السعرات الحرارية للبيض. وتؤكد الدراسة نتائج دراسة سابقة أشارت الى ان الإفطار بالبيض يزيد من الشعور بالشبع مقارنة بالمأكولات الاخرى.
وفي دراسة اخرى، أشار باحثون من جامعة أيوا، للدولة، الى اهمية تناول البيض لاحتوائه على مركب الكولين المفيد للعقل والذاكرة. وقالوا ان الحصة المتناولة من قِبل الاطفال والبالغين الاميركيين من الكولين، اقل من الحصة المطلوبة يوميا وهي 550 ملغم في اليوم للرجال، و425 ملغم في اليوم للنساء.
وأظهرت الدراسة ان 10% او أقل من الاميركيين يتناولون حصة الكولين المطلوبة، ويشمل ذلك الامهات الحوامل. وتحتوي بيضتان على نحو 250 ملغم من الكولين، وهو يوجد ايضا بتركيز كبير في لحم البقر والكبد ولب الحبوب.
وأخيرا يتحدى عدد من الباحثين الاعتقاد الشائع بضرورة الحد من تناول البيض بسبب المخاوف من زيادة الكوليسترول في الجسم، إذ أشارت دراسة أجرتها شركة «إكسبوننت» العلمية في واشنطن، الى ان تأثير تناول البيض في القلب ضئيل لا يذكر. وذكر موقع «يوريكا أليرت» العلمي، ان الدراسة عكفت على تقييم المخاطر النسبية لأمراض القلب المرتبطة بتناول البيض مقارنة بتأثير عوامل الخطر الاخرى عليه، ومنها تقدم العمر، الوراثة، الاغذية المتناولة، التدخين، تناول الكحول، ضغط الدم العالي، زيادة الكوليسترول، السمنة، ومرض السكري، واخيرا نمط الحياة الكسول.
* حقائق عن البيض : ـ 6000 قبل الميلاد: بدأت تربية الدواجن في الصين بهدف الاستفادة من بيضها.
ـ 2000 قبل الميلاد: كانت عدة حضارات في هذا الوقت تقيم مهرجانات في فصل الربيع، حيث اصبح البيض رمزا لتجدد الحياة.
ـ 20 قبل الميلاد: اكتشف الرومان صلصة «الكستر» بمحض الصدفة، عندما تم خلط البيض مع الحليب والعسل في إناء من الفخار.
ـ 1493: تم تصدير الدجاج إلى أميركا خلال ثاني رحلة قام بها كولومبس إليها.
ـ 1600: ولدت عجة البيض، الـ «أومليت»، التي اشتق اسمها من اللاتينية ومعناها «الصحن».
ـ 1918: في عز الأزمة الاقتصادية بالولايات المتحدة نفد البيض وكان لا بد من «روشتة» من الطبيب للحصول عليه.
ـ 1968: ظهرت دراسة تنصح بتقليل تناول البيض إلى مرتين فقط في الاسبوع بسبب الكوليسترول.
ـ 1970: تبين ان البيض مصدر جيد للبروتين. بيضة متوسطة الحجم توفر 12% من حاجة الجسم اليومية.
ـ 1988: ارتكبت وزيرة الصحة البريطانية السابقة، إدوينا كاري، خطأ أودى بمستقبلها السياسي، عندما صرحت بأن البيض البريطاني غير ملوث بالسالمونيلا.
ـ 2000: بدأ إدخال فيتامينات أخرى إلى البيض مما نتج عنه ظهور البيض بأوميغا 3 الذي تبيضه الدواجن التي تتغذى على بزر الكتان.

تقبلو خالص عباراتي ونتظروا المزيدsimo062





الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
RoI 113
عضو متميز
عضو متميز


عدد الرسائل: 1268
العمر: 29
المدينة: meknes
اسم الثانوية: ُE.S.T.P technicien 2ANNE gestion d'informatique
تاريخ التسجيل: 03/08/2007

مُساهمةموضوع: رد: فوائد كل من البطيخ والدلاح والبيض....quoi d'autre   الأحد 19 أغسطس - 8:43

السلام عليكم

موضوع جميل ومعلومات قيمة

جزاك الله خيرا

واصل تميزك وتقدمك

تحياتي
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
simo062
عضو نشيط
عضو نشيط


عدد الرسائل: 179
العمر: 25
المدينة: tiflet
تاريخ التسجيل: 12/06/2007

مُساهمةموضوع: رد: فوائد كل من البطيخ والدلاح والبيض....quoi d'autre   الخميس 23 أغسطس - 22:59

quoi d'autre
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
bibiche
عضو متميز
عضو متميز


عدد الرسائل: 739
العمر: 26
المدينة: salè
تاريخ التسجيل: 08/05/2007

مُساهمةموضوع: رد: فوائد كل من البطيخ والدلاح والبيض....quoi d'autre   الجمعة 24 أغسطس - 9:10

merci maa3loumat moufida wa 9ayima
jazaka lah 1000 khayr in chaa lah
wasiiil
SmileSmileSmile
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
missblue4
عضو متميز
عضو متميز


عدد الرسائل: 614
العمر: 26
المدينة: agadir
اسم الثانوية: al idrissi-technique
تاريخ التسجيل: 02/05/2007

مُساهمةموضوع: رد: فوائد كل من البطيخ والدلاح والبيض....quoi d'autre   الجمعة 24 أغسطس - 13:51

merçi simo pr l'info

_________________

عيش كل لحظة كأنها آخر لحظة بحياتك. عيش بالايمان, عيش بالحب,عيش بالكفاح, عيش بالصبر, عيش بالأمل وقدّر قيمة الحياة
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
PrInCeSs Of NeEd
عضو متميز
عضو متميز


عدد الرسائل: 2561
العمر: 25
المدينة: YOuR HeArT
اسم الثانوية: CPGE CENTRE BM
تاريخ التسجيل: 02/06/2007

مُساهمةموضوع: رد: فوائد كل من البطيخ والدلاح والبيض....quoi d'autre   الجمعة 24 أغسطس - 16:49

merci pr linfo
ms dommage matanakolch dla7
so thx ser

Sad lol!
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://black-cpge.skyrock.com
simo062
عضو نشيط
عضو نشيط


عدد الرسائل: 179
العمر: 25
المدينة: tiflet
تاريخ التسجيل: 12/06/2007

مُساهمةموضوع: رد: فوائد كل من البطيخ والدلاح والبيض....quoi d'autre   الأحد 26 أغسطس - 11:34

pas de quoi
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 

فوائد كل من البطيخ والدلاح والبيض....quoi d'autre

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

 مواضيع مماثلة

-
» فوائد كل من البطيخ والدلاح والبيض....quoi d'autre

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
المنتدى العام :: حوار مفتوح بين التلاميذ :: مواضيع مفتوحة-